مركز الوفـــاق الإنمائي للدراسات والبحوث والتدريب

2020/04/09 16:14
كن للغرام نبيّا

كن للغرامِ نبيّا
اُعبرْ جسورَ الأرضِ
واغرسْ كرمةً في كل دربٍ
رتِّلِ اللحنَ الشَّجيَّا
كن للغرامِ نبيّا
 
كن للغرامِ نبيّا
كن قربَ دمعةِ عَاشقيْنِ تواعدا عند المساءْ
لكنّ قضبان الحديدْ
أقسى
كقلبٍ من حديدْ
الدّمعُ رفَّ على الخدودِ نديّا
كن للغرام نبيّا
 
اِهبط من الغارِ اللعين
وطف بيوت الكادحينْ
أوقد لهم أملاً كأيّامي حزينْ
طَبطبْ على أرواحهم .. واذرفْ مليّا
كن للغرامِ نبيّا
 
كن صفحةً للنهرِ ترقص فوق أحرفها
مواويلُ القمرْ
الليلُ ساهدْ
والزَّوارقُ لم تعد مثلي
وربّان القدرْ
قاسٍ وجاحدْ
كن للزوارق شاطئاً منسيَّا
كن للغرامِ نبيّا
 
كن للفراشةِ روضةً غنّاءَ
ترسمُ للحياةِ مباسماً وعيونا
وتدافع القبحَ الذي ملأ البلادَ حرائقاً وجنونا
كن للفراشةِ ريشةً سِحريةَ الوجدان والألوانْ
لتعيد للإنسانِ بسمتَهُ التي أودى بها الإنسانْ
كن غيمةً بِيديَّا
كن للغرامِ نبيّا

طارق السكري

أضافة تعليق