مركز الوفـــاق الإنمائي للدراسات والبحوث والتدريب

2019/01/27 11:59
حسرة في أيدي البائعين

الصَـمْـتُ يُغَنّي في قَـاعَـــةْ 

واللحْــنُ يُـخَـالِفُ إيـقَــاعَهْ 

:

مَا هـذي الفَـوضَى بِسُـكُـــونٍ 

مَـوجُـوعٍ يـشْرَحُ أوضَــاعَـه؟!

:

الجُـوعُ الجُــوعُ يُـحـاصِــــرهُ 

والحَـسْــرةُ في أيْدِي البَـاعَـة!

:

في نِـصْـفِ رَغِـيـفٍ رَاوغَـــهُ

منْ يَروي قَـصَـصَاً خَـــدّاعَـةْ 

:

والعَـــالمُ هَـــذا مـجْــــنُـونٌ 

يَـسْــتَثْــمِرُ - قَـسْرَاً- أوجَاعَهْ

:

هَـلْ صَـارَ العَـيشُ -هُنَا- جُبْنَاً 

مَفْرُوضَـاً، والمَــوتُ شَـجَاعَة؟!

:

في كَــل جِـهــاتكَ يا وطَــنِي

مَـــوتٌ وجِــرَاحٌ وبَـشَــاعَـةْ!

:

أشْــكَـالُ المَــوتِ بلا حَــصْـرٍ 

مـن يحْــفُـظُ مِــنّـا أنَـواعَـه؟!

:

وحُــقُـوقُ الإنْـســانِ هُـــــراءٌ

مَـنْظُـومٌ يـكْــذِبُ بِـبَرَاعَـــةْ

:

إنْ مـــاتَ الشَــعْـبُ بِـكَــامِـلِـه

هلْ يُـنْـهِـي القَـاتَلُ أطْمَاعَةْ ؟!

:

الفَــجْــرُ تَـأخّــرَ يا وطَـــنِي

والليــلُ يُـحَــــرّضُ أتْـبَـاعَـه

:

هَلْ تَـسْـمَعُ في المَـنْفـى شَيخَاً

يَـشْـكُـو؟! ربي أقِــمِ السـاعَـة

:

 

٢٠١٩/١/٢٥

أضافة تعليق